كيفية التخلص من أسهم البنوك الربوية

السؤال

عند أبي (30) سهماً من أسهم البنك، وعندما علمنا أنه بنك ربوي قام أحد إخواني بتوجيه النصح له، وأنها حرام، فقال: إذاً قوموا ببيعها . وبعد وفاته وجدنا الأسهم كما هي . وكان يريد بيعها في حياته، وكانت الأسهم قد تضاعفت فأصبحت (60) .. فالسؤال: هل يلحقه إثم في ذلك - رحمه الله تعالى - ؟

الجواب

عفا الله عنه، ولعله لا يلحقه إثم؛ وذلك لأنه عزم على التخلي منها في حياته، ولم يستطع، ولعله لعذر حصل أو مانع وجد، وعليكم بيع الأسهم، والصدقة بجزء من الربح، ولو عشرة فى المائة أو عشرين للتخلص من الربا الذي فيها، واقتسموا الباقي .


ــــــــــــــــــ
بنية التخلص منها لا بنية الصدقة.

المفتي: سماحة الشيخ عبدالله بن جبرين