صفة سجود التلاوة

السؤال

ما كيفية سجود التلاوة ؟ وكم تسليمة بها ؟ وماذا يقرأ فيها ؟

الجواب

سجدة التلاوة مثل سجدة الصلاة، والأفضل أن يقوم قائماً ثم يخر ساجداً على سبعة الأعضاء ويقول: (سبحان ربي الأعلى) ثلاثاً، ثم يقول: (اللهم إني لكَ سَجَدْتُ وبك آمنتُ، ولك أسلمتُ وعليك توكلَّت، سَجَدَ وجهِي للذي خَلَقَهُ وصوَّرَهُ وشَقَّ سَمْعَهُ وبَصَرَهُ بِحَوْلِهِ وقَوَّتِهِ، تَبَارَكَ اللهُ أَحْسَنُ الخَالِقِينَ) ، (اللهم اكْتُبْ لِي بها أجْراً وضَعْ عنِّي بها وِزْراً واجْعَلْها لِي عِنْدك ذُخْراً، وتقَبَّلْها مِنِّي كما تَقَبَّلْتَها من عبدِكَ داوُدَ عليهِ وعلى نبينا أفضلُ الصلاةِ والسلام) ، والأفضل أن يكبر إذا سجد وإذا رفع ويسلم كتسليم الصلاة، فإن لم يسلم فلا بأس. والله أعلم.



مسلم (771)، وأحمد (1/94، 102)، (6/30، 217)، وأبو داود (760، 1414)، والترمذي (580، 3421، 3422، 3423، 3425)، وقال: حسن صحيح، والنسائي (1127-1130)، وابن خزيمة (563، 673)، وابن حبان (1977، 1978)، والحاكم 1/220 (800-802)، بألفاظ متقاربة، وزيادة عند بعضهم.
الترمذي (3424) وقال: حديث غريب، وأبو يعلى (1069)، وابن خزيمة (562)، وابن حبان (2768)، والحاكم 1/220 (799) وصححه ووافقه الذهبي.

المفتي: سماحة الشيخ عبدالله بن جبرين